حارس مرمى نادي الأهلي المصري شريف إكرامي قد قرر الرحيل عن النادي الأهلي المصري بعد نهاية الموسم لبدء مرحلة جديدة في مسيرته بعد ابتعاده عن التشكيلة الأساسية للفريق منذ انضمام حارس مرمى الدولي محمد الشناوي، وقد قال شريف إكرامي من خلال موقعه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر الآتي


(بنهاية الموسم الحالي ينتهي دوري كلاعب داخل جدران بيتي (الأهلي). بإرادتي أرحل من الباب الكبير مرفوع الرأس فخورا بما حققته، باحثا عن تجربة وتحد جديدين)، وقد أضاف قائلا (سأظل دائما ممتنا لهذا الكيان وفخورا بانتمائي له ولجمهوره أصحاب الفضل بعد الله في كل شيء. أعود إليه يوما ما مستقبلا إذا شاءت الأقدار).


تفاصيل رحيل شريف إكرامي:


قد أضاف حارس المرمى شريف إكرامي الذي يبلغ من العمر 36 عاما قائلا (كل التفاصيل وما يخص خطوتي المقبلة سوف أعلن عنها بوضوح حين الاستقرار عليها وفي التوقيت المناسب. كل تركيزي الآن مع فريقي لتحقيق موسم أخير ناجح يرضي طموحات جمهورنا الكبير والأداء بإخلاص حتى آخر يوم لي داخل القلعة الحمراء)، وقام حارس المرمى شريف إكرامي ابن إكرامي الشحات حارس النادي الأهلي السابق عن نفسه قائلا الآتي


(في النهاية أخطأت أحيانا وأجدت أحيانا لكن يعلم الله وكل من عمل معي خلال مشواري أني لم أقصر يوما تجاه مسؤوليتي داخل الملعب أو خارجه. كان هدفي دائما خدمة الفريق لتحقيق أهدافه وتجسيد شخصية النادي وإرساء مبادئه ومحاولة كسب احترام الجميع).